الرئيسية > اخبار حصرية

أسماء لمنور تدعو إلى تجريم مصطلح “البايرة “

  • السبت 8 يوليو 2017 - 11:00 | زهرة إيدموح

النهل من التراث، من الأشياء الجميلة التي تجعلك تدير دفة الأمور باقتدار وبمهنية عالية، ذاك ما تلمسه من خلال أغنية “عندو الزين”، التي رددها الشاب والطفل والشيخ، وأضحت حديث الناس، كما تصدرت قائمة الأغاني الأكثر استماعا.

غنتها الشغوفة بسحر الإيقاع المغربي، المطربة أسماء لمنور، جالستها “لالة فاطمة” في مدينة الدار البيضاء، فكان الحوار التالي:

ضمن الألبوم الذي صدر أخيرا لأسماء لمنور كانت أغنية “صبية”، تحمل من الشذا ما يجعلك تتحسس كلماتها، هل هي موجهة إلى أحد بعينه؟

لا يمكن إسقاط كلمات أغنية “صبية” على أي كان، وإنما هي موجهة إلى كل شخص أساء الاختيار في دروب الحياة المتشعبة ..لاحظي قسوة بعض ما جاء فيها من كلام

/فين الوجه الي غدي نلقاك بيه اميمتي غير سمحي ليا/الكلام موجه من خلال الأغنية إلى المرأة، وأظن وحدها من سيستشعره، لكني أتوجه بالأغنية إلى المجتمع برمته، عليه أن يترك الباب مواربا أو يحافظ على خط الرجعة مهما حصل وجرى.

هل استحضرت صورة المرأة المغربية المهاجرة هنا وما تعانيه في يومياتها؟

أجل صادفت الكثير من النماذج أثناء أسفاري أو عملي، تختلف وتتباين دوافع الهجرة وظروف الحياة والمعيشة، لكن أود أن أشيد هنا إلى ردات فعل بعض من سمع أغنية صبية وتفاعل معها قائلا: “إن الأغنية تحاكيه رغم أنه ليس معنيا بالدرجة الأولى، لكنه صادف أو عايش حالة مماثلة .. أنا جد فخورة بالأغنية لحنا وكلمات”.

حدثينا عن أجواء التهييء للأغنية؟

 جمعتني جلسة عمل مع مراد أسمر في المغرب، تبادلنا خلالها الأخبار فيما بيننا باعتباره صديقا حميما. أخبرني بأن لديه أغنية جديدة، كأنها “مفصلة عليك”. أول ما بدأ بدندنة كلماتها، بكيت وقلت له بأن هذه الأغنية لي ولم أتردد لثانية في اتخاذ قرار غنائها، بل تخيلت نفسي أغنيها، لمسني موضوع الأغنية وفرحت لأني أول من وصلته، بل اعتبرت نفسي محظوظة، لأن هناك مواضيع تصاغ بطريقة تغري أي فنان. “صبية” من توزيع جلال الحمداوي، والتأليف والتلحين لمراد أسمر .

هل يمكن القول إنك تمشي واثقة الخطى صوب الأغنية الهادفة، بمواضيع تطرح مشاكل الشباب بشكل مباشر؟

سؤالك سيجيبك عليه ألبومي الجديد. عادة ما يتطرق السينغل لموضوع الحب والهجر، لأنه يكون أسهل كمادة أو كموضوع . أما الأغنية الهادفة التي تحمل رسالة معينة، فعليك أن تتوفري على إناء أكبر، وهو الألبوم الذي تستطيعين من خلاله الإبداع بشكل أفضل. ألبومي يحتوي على مواضيع مختلفة؛ هناك أغنيتان اجتماعيتان تتحدثان عن المخدرات لكن ليس بشكل مباشر. الألبوم هو عبارة عن رحلة أتحدث فيها عن صبية مختلفة عن الأخرى: المحبة، العنيدة في الحب، القوية، الحالمة الواعظة، المفتخرة ببلادها، يعني مجموعة من الصبايا كل واحدة تملك طريقة في التعبير عن نفسها.

ما سر إصرارك على الرجوع إلى التراث الفني؟ ألا تتخوفين من المتابعات القضائية؟ وأتحدث هنا عن أغنية “عندو الزين”.

التراث هو جزء من هويتك، إنه تكوينك وتراكم لتراث عشته، وتحمله معك أنا رحلت وارتحلت. موضوع القضاء غير مطروح هنا، لأنه لم يتم إعادة الأغنية الأصلية، بل هي أغنية جديدة بكل ما تحمل الكلمة من معنى، ما عدا / عندو الزين عندو الحمام دايرو في دارو/ أما الباقي فهو للشاعر سامي المجاري، الذي كتب الأغنية .

لماذا الاتجاه نحو غناء اللون الشعبي؟

لم أخرج أبدا عن اللون الشعبي. وأود بالمناسبة طرح نقطة أعتبرها أساسية، تكمن في تصنيف الألوان الغنائية، دائما أصر على أن التصنيف الذي نشتغل من خلاله، به خلط كبير؛ هناك الشعبي الفولكلوري والشعبي بوب ميوزيك. كل ما نسمعه الآن يصنف في خانة الشعبي، مثلا عندما نقول ناس الغيوان .. سعيدة فكري.. حميد الزاهير.. بوشناق ..مالك.. ميكري.. عبد الصادق شقارة ..حسين السلاوي . مجموعة كبيرة تندرج بالنسبة لي في خانة “بوب ميوزيك”، والذي يفضل البعض أن يطلق عليه اسم الأغنية العصرية. شخصيا لا أعترف بتاتا بهذه التسمية، والأصح دائما بالنسبة إلي هي البوب ميوزيك.

عرفينا أكثر على تفاصيل أغنية “عندو الزين؟

/عندو الزين/ هي أغنية من تأليف الشاعر سامي المجاري، الذي أفخر كمغربية بشاعر مثله. سامي مواظب على مجالسة جدته التي تغني له أغاني /العروبية /اللعابات والعاونيات/ التي كبرنا معها وعايشناها منذ الصغر. سامي استمد روح هذه الأغاني وكتب كلمات تحاكي زمننا حول قصة حب .

الملحن هو المهدي موزايين، وهو ملحن شاب وموهوب. التوزيع كان من طرف رشيد محمد علي .

هل تعاملت في الألبوم مع مغاربة فقط؟

يمكن اعتبار الألبوم مغربيا، لكنه يحتوي على ثلاثة استثناءات، هناك موزع كويتي، لكنه عاشق للمغرب، يتحدث اللهجة المغربية، يشتغل معي منذ أربع سنوات على أغنية “نورمال” وأغنية “ابغيتو هو”، وتم التسجيل في تركيا. هناك منير الجزائري من الجزائر  تعاملت معه في أغنية دويتو “كلامي”، التنفيذ سيكون بفرنسا، إضافة إلى كريم “الباتري” المعروف الذي سيوزع الأغنية .

كم استغرقت من الوقت لتحضير الألبوم؟

الكثير من الوقت. صراحة استغرق سنتين ونصف. نصف سنة كانت فقط لاختيار الأغاني المناسبة. هناك أغاني تم اختيارها وحذفها، وأخرى تم تنفيذها ووضعها على الرف .

أين وصل مشروعك المشترك مع كاظم الساهر؟

الموضوع عند أبو وسام، عندما تكون أنت الملحن تكون أنت المتحكم في الأغنية. هو من سيقرر متى موعد نزول الأغنية وكيف، لأنه هو المتحكم في خيوط الأغنية وليس أنا . كما يعلم الجميع فالأغنية الجيدة والمشاريع المهمة تحتاج إلى وقت أكبر.

هل هناك تعاون لك مع فنانين آخرين؟

في هذا الألبوم هناك تعاون لي مع فنان كبير من أصول كاميرونية وهو أمريكي الجنسية هو “ريشارد بونار”، معروف جدا لدى محبي الجاز في المغرب. الأغنية هي ذات طابع اجتماعي وبتوزيع موسيقي سريع، أتمنى أن يحبها الجمهور.

هل تفكرين في التعاون مع خريجي برامج هواة الغناء؟

استطاعت برامج الهواة أن تنتج أصواتا جميلة وموهوبة جدا. من الممكن أن يكون لي تعاون مع إيهاب أمير، وهو شاب موهوب جدا. أتمنى أن لا تضيع مثل تلك الأصوات بعد تخرجها، علما أن إيهاب ظل مصرا على النجاح، واستطاع أن يكون لنفسه نسبة مهمة من المعجبين، يحبونه ويدعمونه. المشروع بيني وبين إيهاب ممكن أن يكون ديو، ومن الممكن أن يكون تعاونا عبر اللحن . بالنسبة لي أنا منفتحة على أي نوع من التعاون الفني، ولا يهم أن يكون هذا التعاون مع فنان كبير أو مع آخر في بداية مشواره الفني، المهم أن يكون فنا صادقا وحقيقيا.

ما سبب غيابك كفنانة مغربية على الغناء على خشبة برامج المواهب؟

يمكنني إرجاع هذا الغياب في شقه العملي إلى عامل العروض والشروط، التي تعمل بهما أسماء لمنور كفنانة وكإدارة أعمالي، وإلى ماذا سيضيف إلى رصيدي الفني هذا الظهور على تلفزيون معين، وفي برنامج المسابقات الغنائية هذه. لكن تظل نسبة مشاركة الأغنية المغربية في مثل هذه البرامج هو سؤال يجب أن يوجه إلى منتجي هذه البرامج.

هل سبق وأن تلقيت عروضا في التمثيل؟

نعم، سبق أن تلقيت عروضا عربية وأخرى مغربية خلال جلسات مع مخرجين، لكن صراحة كنت وما زلت غير مستعدة للموضوع، لأنني أريد دخول مجال التمثيل بموضوع متميز، وبشكل يزيد من رصيدي الفني.

هل ما زلت رافضة لفكرة إظهار ابنك لوسائل الإعلام؟

عندما يرغب هو في الظهور للإعلام، وعندما يصبح مسؤولا عن نفسه وعن قراراته، لكن أنا لا أملك حق اتخاذ هذا القرار بالنيابة عنه.

كيف هي علاقة أسماء الأم بابنها؟

أسمع كلمة “ماما” تتكرر طول النهار في كل صغيرة وكبيرة. أتعامل مع شقاوته كأي أم عادية.

أكيد هناك اختلاف عندما تكون الأم فنانة مشهورة؟

أشعر في بعض الأحيان بأنني صرت مضيفة طيران من كثرة السفر، بشكل أسبوعي ما بين المغرب ودبي، لأن ابني يدرس في المغرب بعد انتقالنا من دبي، مما يجبرني على الانتقال بين البلدين وهذا ما لا يعرفه الجمهور. مرات أخرى أصبح فيها طباخة فممرضة فأستاذة. في نفس اليوم أنتقل بين هذه المهن مع ابني آدم قدر الإمكان.

هل جربت فكرة أن يعيش معك آدم في دبي؟

نعم، لكنه مع الأسف لا يتحمل كثيرا الحرارة، ويتعرض لوعكات صحية بشكل مستمر، ولا يتحمل المكيفات الهوائية مثلي، لأن لديه حساسية منها، إضافة إلى أنه لدي أم مغربية “بزاف” لا تتحمل العيش إلا في المغرب، لذلك لا أتحمل فكرة أن أترك ابني مع أحد خارج وسط العائلة، خصوصا وأن إخوتي كل واحد منهم مشغول بعمله.

هل مازالت فكرة الزواج تراودك؟

مازحة ترد: “واش عندك شي راجل ليا “. لا أحد يرفض ما شرعه الله لنا، زوج مناسب يشاركك تفاصيل الحياة. حاليا أنا مشغولة بالألبوم، وليس لدي متسع من الوقت للتفكير في الزواج، لكن أكيد سأركز مع الموضوع قريبا.

كيف تخطيت مرحلة ما بعد الطلاق؟

أحمل رسالة، ومن منبركم أود توجيهها إلى كل امرأة فشلت في تجربة الزواج، ألا تنغلق على نفسها، بل عليها أن تخوض تجربة أخرى، من الممكن أن تكون مثمرة وجد ناجحة.

ألا تتخوفين من عامل الزمن في ما يخص موضوع الزواج؟

لا أحب من يتحدث عن موضوع العنوسة، خصوصا كلمة “البايرة”، التي أكرهها بشدة، علما أنني غير معنية بالموضوع، لأنه سبق لي الزواج والإنجاب، لكن هذه الكلمة ممكن أن تؤذي إنسانة لم يسبق لها الزواج والإنجاب، ونحن نصر على الضغط على جرحها بتساؤلاتنا. أتمنى أن يتم حذف هذه الكلمة من القاموس أو يتم تجريمها، لأنها مؤذية نفسيا جدا. أما عامل الزمن فليس مهما، لأنه من الممكن أن أتزوج في الثلاثين أو الأربعين أو حتى في الثمانين، بإمكان المرأة الزواج لم لا.

هل يمكن أن تتبني هذا الموضوع في أغنية؟

أفكر في صياغة صحيحة للموضوع، لأنه عيب أن نعيش في هذا الزمن، وما زلنا نتحدث بهذه الطريقة عن المرأة. كثير من الناس تعيش حالة تصالح مع ذاتها، ولا يشكل لها موضوع الزواج أي أهمية، دخلوا تجارب ولم تكلل بالزواج، فحولوا اهتمامهم لمجالات حياتية أخرى، أو فضلوا تبني طفل، خصوصا وأن في مجتمعنا أطفال بحاجة إلى الرعاية والحب. طبعا ليس معناه أني لا أشجع الناس على عدم الزواج، لكن من لم يسعفه الحظ في إيجاد شريك حياة مناسب، فالأمر لا يعد نهاية الحياة.

ما هي مقومات الزواج الناجح أو كيف يمكن أن تحافظ الزوجة على علاقة سليمة بأقل الخسائر؟

لو كان عندي نصائح كنت استفدت منها، تقول ضاحكة. لا أحبذ فكرة إعطاء النصائح، لأن على كل شخص أن يعيش تجربته الخاصة ويتعلم منها. صحيح أن نسبة الطلاق مرتفعة، لذلك يجب أن يطرح هذا السؤال على أشخاص متخصصين في علم الاجتماع أو في الطب النفسي. أما بحكم تجربتي البسيطة فأنا أحاول أن أفكر فيها بشكل يتلخص في شخصين ارتبطا، ولم يستطيعا إنجاح العلاقة فاضطرا إلى الطلاق.

ربما هناك أخطاء للمرأة المغربية تكرسها في علاقتها بالرجل، ألا تعتقدين ذلك؟

بما أنك تحدثت عن المرأة المغربية، فسأكون مدافعة عنها بشراسة كبيرة، لأنه بصراحة لم يسبق لي أن رأيت امرأة تماثل المرأة المغربية في تدبيرها. دفاعي عنها ليس بدافع قبلي أو عنصري ولكنها الحقيقة بعينها، وباعتراف الجميع بحكم جديتها ومثابرتها وأناقتها وحسن تدبيرها. أنا فخورة بالمرأة المغربية، لكن كل ما يحز في نفسي هو أن نسبة التعليم مازالت متدنية.

ماهي الأماكن التي تفضل أسماء السفر إليها؟

أحب مدينة مراكش، التي تكون في أبهى حلة على مدار السنة، وفي الصيف أفضل تطوان والنواحي. طبعا مدينة مكناس والحاجب أزورهما باستمرار بحكم قضائي لجل طفولتي ومراهقتي بها، وأيضا لأن عائلتي تقيم فيها. عموما أنا معجبة بجنوب إسبانيا وشمال وجنوب المغرب. لا أحب المتاحف والأماكن التاريخية، إما لأني غالبا أسقط على الأرض بسبب الازدحام أو أصاب بضربة شمس.

  ماهي الأماكن التي تفضلينها في الدار البيضاء؟

الدار البيضاء بالنسبة لي هي البحر، وهي المدينة القديمة.

من أول صديقة تتصلين بها في المجال الفني عندما تزورين الدار البيضاء؟

هي صديقة من خارج المجال الفني، أما من داخله فهي الفنانة حكمت.

كيف تحافظ أسماء على جمالها ورشاقتها؟

أول ما تطأ قدمي أرض المغرب أتوجه مباشرة إلى الحمام، بالرغم أنني مواظبة على الحمامات البلدية خارج المغرب، لكن الحمام في المغرب له طعم خاص، بالرغم من أنه لم يعد محافظا على طقوسه القديمة. بالنسبة للبشرة أحافظ عليها بالكثير من الأشياء الطبيعية  مثل الخيار والعسل وشرب الماء، وأبتعد عن جميع المستحضرات الكيميائية، لأنه يكفي تأثير الماكياج والسفر وقلة النوم عليها، إلا أنه والحمد لله من طبيعة بشرتي أنه لا تظهر عليها الهالات السوداء. أما بخصوص الرشاقة، فكأي امرأة كنت معرضة لاختلالات في الوزن بسبب الولادة والرضاعة.

هل سبق أن قمت بعملية تصغير للمعدة؟

طبعا قمت بها منذ 3 سنوات، ولكن ما لا يعلمه الجميع هو أن هذه العملية لا تقيك بشكل نهائي من زيادة الوزن، بل سيزيد في حالة عدم اهتمامك بأكلك. هناك من كان يقول لي بأنه كان يفضلني وأنا ممتلئة نوعا ما، لكن يبقى للوزن المثالي طعم خاص، لأنه يشعرك بالحيوية والنشاط . أتمنى أن أستقر على وزن لا يخفي معالم وملامح وجهي.

هل أنت من محبي ممارسة الرياضة؟

أنا شخص رياضي، كنت دائما أحمل معي حذائي الرياضي وأقوم برياضة الجري، لكن للأسف منذ حملي بآدم ولحد الساعة أصبح لدي قطيعة كبيرة معها، لكنني أنوي العودة لممارستها قريبا، لأنني اشتقت لأسماء الرياضية.

هل تتصورين نفسك يوما ما في حاجة إلى عملية تجميل؟

أشعر بأن ملامح وجهي محفورة في أذهان الناس، وأنا متصالحة مع ذاتي . أعلم أن أنفي كبير، لكنه يعجبني وأشم به الهواء جيدا تقول ضاحكة ..الأشياء الأخرى يمكن تغطيتها بالماكياج، لأنه أصبح الآن الماكياج شبيه بعمليات التجميل الفورية. أقوم في بعض المرات بحقن البوطوكس، التي يستمر مفعولها من 5 إلى 6 أشهر، مما يساعد على المحافظة على حيوية الأماكن التي تظهر بها التجاعيد في حالة حدوثها.

هل يمكن اعتبارك طباخة ماهرة؟

طباخة ماهرة هي كلمة كبيرة جدا علي. أهم الأشخاص في حياتي والمتمحورين في عائلتي وأصدقائي منهم من يحب طبخي، ويطلب مني تحضير أكلة معينة سبق أن تذوقها من مطبخي، خاصة ابني الذي يستمتع بأي طبق أحضره. سر الطبخ اللذيذ يكمن في أن تحب الشخص الذي تطبخ له، أما إذا كنت تطبخين فقط من أجل الطبخ فأنصحك بشراء وجبة سريعة أفضل لك بكثير.. بالإضافة طبعا إلى ضرورة معرفتك لأساسيات الطبخ بالتأكيد.

هل الجلابة المغربية معروفة خارج المغرب إسوة بالقفطان؟

أنا أعشق الجلابة، ومنذ صغري وأنا أتفرج على الفنانة مليكة العمري، وهي تتألق في الجلابة المغربية، أعشقها وأعتبرها رمزا للشياكة والأناقة .الجلابة غير معروفة كثيرا، لأنهم يعتبرونها مثل العباية، لكنهم يرتدونها داخل بيوتهم وليس خارجه، خاصة عند استقبالهم للضيوف. الجلابة تعبر عن ثقافتنا وتراثنا. أنا أفضل الجلابة الفضفاضة، ولا أحبذ الجلابة الملتصقة بالجسم، وفي الأخير هي مسألة اختلاف أذواق.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

.

 

 

 

 

 

 

عبر عن رأيك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حاليا في الاسواق او عبر التحميل

استفتاء

هل تفضل قضاء عطلتك الصيفية في المغرب أو خارجه

التصويت انظر النتائج

Loading ... Loading ...